دولي

مستشفيات فرنسا تعاني ازمة مالية بعد دخول أغلب زبائنها إلى سجن الحراش

أعلن الامين العام لجمعية مستشفيات فرنسا قيد التأسيس أن مسشتفيات فرنسا تعاني من أزمة مالية خانقة ومن المحتمل ان تعلن بعض المستشفيات حالة افلاس في الاسابيع القليلة القادمة.

وتأتي هذه الازمة المالية التي عصفت بأغلب المؤسسات الفرنسية سواء صحية او منتجعات سياحية او مراكز تجارية حسب الامين العام بسبب تراجع في نسبة المداخيل وغياب عدد كبير من الزبائن خلال الثلاثي الثاني من السنة الجارية.

وحسب ما جاء في البيان الذي اصدرته الجمعية قيد التأسيس فان اغلب الزبائن يقبعون حاليا في سجن الحراش.

حيث قدمت الجمعية تأسفها وتنديدها واستنكارها لهذه التوقيفات التي تهدد مصالحها حسب ما جاء في ذات البيان.

علجية بن قويدر الماصو مراسلة سواخير من باريس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق